متابعة / كنوز ميديا –

اكدت الحكومة المصرية تحطم طائرة ركاب روسية من نوع (إيرباص 321) تابعة لشركة (كوغاليم أفيا)” صباح اليوم السبت، وعلى متنها 224 شخصاً في سيناء وغالبيتهم من السياح.

وأمرت الحكومة بتشكيل غرفة عمليات لمتابعة تداعيات هذا الحادث، في حين قال مصدر أمني إن مديرية شمال سيناء تلقت بلاغا بسقوط الطائرة في محيط الحسنة وسط سيناء.

وأشارت مصادر ملاحية في مطار القاهرة، قائد الطائرة الروسية طلب هبوطا اضطراريا إثر تعطل أجهزة الاتصال فيها” لافتتة بان ” لامؤشرات على أن الطائرة أسقطت عمدا”.

ورجحت مصادر أمنية مصرية مصرع جميع المسافرين المتواجدين على متن الطائرة.

وأكد رئيس الإدارة المركزية للجنة تحقيق حوادث الطيران أيمن المقدم أن العثور على حطام الطائرة فى منطقة قريبة من مطار العريش الدولي القريب من مدينة العريش عاصمة محافظة شمال سيناء”.

وأكد ان “لجنة التحقيق ستبحث عن الصندوقين الأسودين لمعرفة ملابسات الحادث وتفريغ آخر محادثة بين قائد الطائرة والمراقبة الجوية حيث أبلغهم بحدوث عطل فني ويسعى للهبوط الاضطراري في أقرب مطار”.

وتابع “يبدو أنه سقط في منطقة قريبة من مطار العريش أثناء محاولته الهبوط “.انتهى4

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here