متابعة / كنوز ميديا –

استدعت الخارجية الصينية السفير الأمريكي لدى بكين، وذلك بعد أن لاحقت البحرية الصينية مدمرة أمريكية دخلت مياه قرب جزر متنازع عليها في بحر الصين الجنوبي، تعتبرها الصين مياه إقليمية.

وأوضحت وزارة الخارجية الصينية في بيان أن تشجان يسوي نائب وزير الخارجية الصيني استدعى السفير الأمريكي لدى بكين ماكس بوكوس وقدم له احتجاجا شديد اللهجة على دخول المدمرة (يو إس إس لاسن) الأمريكية المياه الإقليمية الصينية “بطريقة غير مشروعة”. ووصفت الخارجية هذا الانتهاك لمياهها الإقليمية بأنه استفزاز خطير موجه ضد الصين.

وقالت وزارة الخارجية الصينية إن السلطات الصينية راقبت ولاحقت وحذرت السفينة الحربية الأمريكية أثناء دخولها الثلاثاء إلى مياه تعتبرها بكين إقليمية لها باعتبار أنها تمتد مسافة 12 ميلاً بحرياً من الشريط الساحلي الصيني.

وأضافت الوزارة في بيان نشر في موقعها الإلكتروني: تحث الصين بقوة الجانب الأمريكي، على أن يصحح على الفور خطأه وألا يتخذ أي إجراءات خطيرة أو استفزازية تهدد سيادة الصين ومصالحها الأمنية”.

وأعلنت الوزارة أنها قدمت احتجاجا شديد اللهجة لواشنطن، باعتبار أن تصرفات السفينة الحربية الأمريكية تهدد سيادة الصين وأمنها، بالإضافة إلى الخطر الذي ينطوي عليه مرور المدمرة الأمريكية بالنسبة لأمن سكان جزر سبراتلي.

وشددت الوزارة على أن المدمرة الأمريكية مرت بالمنطقة على الرغم من إنذارات عديدة من جانب بكين، مؤكدة على السيادة الصينية المطلقة على الجزر. انتهى4

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here