متابعة / كنوز ميديا –

اصدرت حركة أنصار ثورة 14 فبراير في البحرين بيانا دانت فيه حكم الاعدام الصادر بحق آية الله النمر معتبرة هذا الحكم بمثابة حرب على اتباع اهل البيت عليهم السلام وعلى الاديان باجمعها وسيكلف السعودي ثمنا باهظا.

وجاء في بيان الحركة وفقا لموقعها، ان بعض وكالات الأنباء تناقلت خبر تصديق محكمة الإستئناف العليا للحكم السعودي على حكم الإعدام الصادر بحق الرمز الديني آية الله الشيخ نمر باقر النمر، مضيفا ان صدور هذا الحكم الجائر اثار ردود أفعال واسعة في شتى أنحاء العالم وقد نددت به العديد من الشخصيات والهيئات والمؤسسات السياسية والحقوقية والدول الإسلامية، إلا أن النظام السعودي تجاهل كل النداءات وصادقت محكمة الإستئناف الخاصة به على حكم الإعدام وتم رفع الحكم إلى الملك للمصادقة عليه.

وأدانت الحركة الحكم الظالم محذرة النظام السعودي من مغبة الإقدام على تنفيذه لما له من تداعيات خطيرة على السلم الأهلي والمنطقة.

كما ناشدت الحركة في بيانها المجتمع الدولي بجميع مؤسساته وهيئاته وكذلك العالم الحر وأصحاب الضمائر الحية الى التدخل واتخاذ الخطوات اللازمة لوقف تنفيذ الحكم الظالم وحماية المنطقة من الوقوع على حافة الإنهيار.

وختمت الحركة بيانها بالقول ان خطوة إعدام فقيه مجاهد وعلم من أعلام الأمة بسبب تعبيره عن رأيه وممارسة دوره الديني وأمره بالمعروف ونهيه عن المنكر كفقيه ورمز للطائفة الشيعية ستكون بمثابة إعلان حرب ليس على الطائفة الشيعية برمتها فحسب وإنما هو بمثابة إعلان حرب صريح وفاضح يستهدف الحريات العامة وجميع الأديان.انتهى4

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here