بغداد / كنوز ميديا –

تظاهر موظفو الجامعة المستنصرية شرقي بغداد صباح اليوم احتجاجاً على سلم الرواتب الجديد.

وطالب المتظاهرون باضافة مخصصات الخدمة الجامعية لراتبهم في السلم الجديد وشمولهم بقطع الاراضي.

ومنعت السلطات الامنية وسائل الاعلام من تغطية التظاهرة.

وكان مجلس الوزراء قرر في 13 من تشرين الاول الجاري، تعديل سلم الرواتب الملحق بقانون رواتب موظفي الدولة والقطاع العام رقم 22 لسنة 2008، وتوحيد المخصصات التي يتقاضاها موظفو الدولة كافة وتقليص الفوارق بينهم ويطبق في الاول من شهر تشرين الثاني المقبل.

وتسبب هذا القرار بخروج تظاهرات من مختلف شرائح الموظفين عادين اياه بـ”غير المُنصف” فيما أتهم رئيس الوزراء حيدر العبادي، بعض الجهات (التي لم يسمها) بـ”الكذب” ومحاولة عرقلة تنفيذ قرار الحكومة الاخير بخصوص سلم الرواتب الجديد.

وانتقد عضو في اللجنة المالية النيابية هيثم الجبوري، سلم الرواتب الجديد، مؤكدا انه “يمس رواتب حتى أدنى الدرجات الوظيفية” قائلا ان “مخصصات الخدمة الجامعية وهي 100% تعادل الراتب الاسمي ستحذف في وزارة التعليم العالي والبحث العلمي”.

ودعت المرجعية الدينية العليا الحكومة الى اعادة دراسة قراراها بسلم الرواتب بشكل شامل بما يحقق العدالة ويضمن حقوق الموظفين لاسيما في سلك التعليم من استاذة الجامعات والكليات.انتهى4

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here