متابعة / كنوز ميديا –

تطاول مفتي السعودية المتطرف “عبد العزيز آل الشيخ” خلال برنامج “مع سماحة المفتي” والذي أذيع على قناة “المجد” على الشعائر الحسينية، زاعما أنها بدعة ولم يأت بها كتاب ولا سنة.

وحذر مفتي السعودية عبد العزيز آل الشيخ من اتخاذ يوم عاشوراء أحزانا ومآتم وأتراحا وضربا للصدور والعويل والصراخ.

وبحسب موقع “سبق” فبعد أيام من حادث الهجوم الارهابي المسلح على حسينية لاتباع اهل البيت في سيهات بمحافظة القطيف، حذر مفتي عام المملكة خلال برنامج “مع سماحة المفتي” والذي أذيع على قناة المجد، امس الاول السبت، حذر من احتفالات الشيعة بيوم عاشوراء زاعما أنها مخالفة للكتاب والسنة!.

وحذر آل الشيخ من “اتخاذ يوم عاشوراء أحزانا ومآتم وأتراحا وضربا للصدور والعويل والصراخ”، مدعيا أن “ذلك كله خلاف السنة ولم يأت به كتاب ولا سنة”، واصفا من يفعل ذلك بأنهم مبتدعون ويزعمون أنهم يحبون آل بيت النبي (ص) حسب ادعاءاته!.

يشار الى ان مفتي السعودية الذي يفتي بحرمة العزاء الحسيني، لم يفت يوما بحرمة العمليات الارهابية على الابرياء التي يقوم بها متعصبون وهابيون تكفيريون.

 كما انه يعلم جيدا بأن احياء يوم عاشوراء يعني احياء عقيدة التصدي للحاكم الجائر والعقائد الاسلامية المزيفة مثل الوهابية.انتهى4

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here