متابعة / كنوز ميديا –

يتوجه الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون إلى الشرق الأوسط في زيارة مفاجئة يلتقي خلالها الرئيس الفلسطيني محمود عباس في رام الله ورئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو في القدس.

وأفادت مصادر أنه حسب ما نشر على موقع الإذاعة العبرية (ريشت بيت) فإن بان كي مون الموجود في أوروبا قرر اليوم الثلاثاء زيارة المنطقة، بسبب الأوضاع المتدهورة في القدس والضفة الغربية، وسبق أن عبر الأمين العام للأمم المتحدة عن تفهمه التام لحقوق الشعب الفلسطيني، لكنه في نفس الوقت أكد أن طريق العنف لن يحقق أهداف الشعب الفلسطيني.

من جهة أخرى وجه بان رسالة إلى الجانب الإسرائيلي أبدى فيها تفهمه للاحتياجات الأمنية الإسرائيلية، لكنه أكد عدم إمكانية حل النزاع مع الفلسطينيين بالطرق العسكرية، مشيرا إلى أن العملية السياسية فقط تستطيع تحقيق الاستقرار والسلام.انتهى4

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here