كنوز ميديا

كشف الرئيسُ اليمنيُ الأسبقُ علي عبد صالح أن السعوديةَ طلبت منه سابقاً استثناءَ أنصارِ الله من ورقةِ المصالحةِ الوطنيةِ التي اقترحها وهو ما رفضه

وفي ردهِ على امكانيةِ الاستعدادِ لتدميرِ العاصمةِ صنعاء في المواجهاتِ قال صالح لن نستسلمَ ولن نركعَ إلا للخالقِ عزوجل وعلى السعوديةِ أن تفهمَ هذه الرسالةَ بأن توقف الحربَ وشدد صالح على أنه لن يغادرَ صنعاءَ حتى لو وصلها التحالفُ كاشفاً عن رفضهِ عروضاً أميركيةً للخروجِ من صنعاء كان آخرُها منذ أسبوع وتضمن العرضُ قدومَ خمسِ طائراتِ هيلكوبتر أميركيةٍ إلى سنحان تُقله إلى أيِ مكانٍ يريده وتطرق صالح إلى المشاركةِ الروسيةِ العسكريةِ في الحربِ السورية وقال كيف نقول إن هنا تدخلاً روسياً وليس هناك تدخلٌ أمريكيٌ ولا غربيٌ أو عربيٌ ضد سوريا.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here