تسلم الجيش السوري من روسيا مقاتلات وطائرات استطلاع فضلا عن معدات عسكرية لمساعدتها في محاربة “داعش” الذي استهدفه الطيران الحربي السوري بكثافة خلال الايام الماضية.

 

ونقلت مصادر صحافية ان الجيش السوري بدأ باستخدام أسلحة روسية ضد داعش، وقال مصدر عسكري سوري رفيع المستوى، دون الكشف عن اسمه، نستطيع تأكيد وصول خمس طائرات روسية على الاقل وعدد غير محدد من طائرات الاستطلاع يوم الجمعة الماضي الى قاعدة عسكرية في مدينة اللاذقية.

 

واضاف المصدر: بدأ يظهر أثر السلاح الروسي على الأراضي السورية، وافتتح الجيش السوري استخدامه لهذه الأسلحة في مدينتي دير الزور (شرق) والرقة (شمال)، تحديدا في استهدافات على أرتال لداعش.

 

وقتل ما لا يقل عن 38 من عناصر جماعة داعش الاثنين في ضربات جوية محددة شنها الطيران الحربي السوري على مواقع للجماعة الارهابية في تدمر والسخنة والقريتين في محافظة حمص وسط البلاد، على ما افاد المرصد السوري المعارض الثلاثاء.

 

واشار المصدر العسكري رفيع المستوى الى ان أسلحة نوعية لديها إصابة دقيقة للهدف، ولدى بعضها صواريخ موجهة عن بعد، لافتا الى انها اسلحة دفاعية وهجومية ولا تقتصر على الطائرات.

 

واكد مصدر عسكري آخر في مدينة اللاذقية انه بالاضافة الى الطائرات المقاتلة وصلتنا أيضا أسلحة استطلاع جديدة تساعد في تحديد مكان الهدف بدقة متناهية، بالإضافة إلى رادارات مرافقة لها ومناظير ليلية.

 

ومنذ اسابيع، تبدي واشنطن قلقها حيال تعزيز الوجود العسكري الروسي في سوريا. واكد مسؤولون اميركيون نشر روسيا  طائرات مقاتلة في اراضي حليفتها من طراز اس يو-24 واس يو-25.

 

 

وقال احد هؤلاء المسؤولين ان من شأن تلك الطائرات ان تتيح لروسيا شن ضربات بعيدا في سوريا وحتى في الاراضي التي يسيطر عليها داعش

1 تعليقك

  1. الجيش العربي السوري يضرب معاقل الارهاب بالرقة ودير الزور ليبييد الدواعش التغول ،،، وبكرة نقرئ من بعض الامعه من الاعلام العربي العميل ان الجيش السوري يضرب المدنيين بالبراميل وهدفهم للاستعطاف العالمي لمحاربة الاسد ونظامة … والايام ستثبت عما قريب انهم كذابون وسيخاب مسعاهم

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here