كنوز ميديا

كشف المحلل السياسي احسان الشمري، السبت، عن انشقاقات مستقبلية داخل كتلة ائتلاف دولة القانون، عازياً الاسباب الى عدم وجود قيادة موحدة في الائتلاف وتهميش بعض الشخصيات المستقلة.

وقال الشمري في تصريح صحفي إن” الايام المقبلة لأئتلاف دولة القانون ستشهد انشقاقات في صفوفها بسبب عدم وجود قيادة موحدة مثل ما كانت عليه في السنوات الماضية،  بالإضافة الى اعتقاد بعض الشخصيات المنضوية داخل الائتلاف بأنها همشت من قبل الاطراف الاخرى”، لافتا الى ان” النائب عالية نصيف تسعى لتأسيس كتلة سياسة فاعلة تكون موازية لجناح المالكي تضم عدداً من الشخصيات السياسية المسقلة”.

وأضاف أن”رئيس الوزراء حيدر العبادي لا يفكر بالانشقاق عن دولة القانون في الوقت الحالي بسبب انشغاله بالاصلاحات الحكومية واعادة هيكلية مؤسسات الدولة العراقية”.

يذكر ان رئيس حركة ارادة النائب حنان الفتلاوي اعلنت في وقت سابق عن انشقاقها من ائتلاف دولة القانون بسبب خلاف حاد مع النائب علي العلاق كما ذكرت بعض وسائل الاعلام”

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here