كنوز ميديا

أكد رئيس العشائر المنفضة ضد داعش فيصل العساف ان امريكا هي التي ادخلت زمر داعش الارهابية إلى العراق، بدفع من بعض الدول العربية كـ ” قطر والسعودية ” إلى دعمت منصات الفتنة في محافظة الانبار .

وقال العساف في حديث ، ان الولايات المتحدة تحاول عرقلة العمليات العسكرية في مناطق العمليات بعدما رأت اصرار فصائل المقاومة الاسلامية القضاء على الزمر الارهابية، وقامت ايضا بتجنيد بعض الابواق لشتم فصائل المقاومة والحشد الشعبي.

وتابع ان الولايات المتحدة لها اجندة خاصة في العراق تهدف من وراءها تقسيم العراق من اجل اضعافه وتنفيذ مصالحها في البلاد، نزولا عند رغبة بعض الدول العربية التي تحاول زعزعة الاستقرار ونشر الطائفية بين ابناء الشعب الواحد.

واضاف ان الذين كانوا يشاركون في منصات الفتنة ويتواجدون الان في اربيل وقطر وغيرها من البلدان يحاولون بكل ما اوتوا من قوة العمل على وقف العمليات العسكرية التي تخوضها فصائل المقاومة الاسلامية والحشد الشعبي والقوات الامنية وابناء العشائر ضد زمر داعش الوهابية من اجل ان تتحقق المصالح الامريكية في العراق.

يشار إلى إن الولايات المتحدة عززت من وجودها العسكري بمحافظة الأنبار غربي العراق، حيث وصلت السبت الماضي دفعة كبيرة من الأسلحة والمعدات العسكرية إلى قاعدة الحبانية، التي تتمركز بها قوات أمريكية.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here