كنوز ميديا – وكالات
اعتبرت لجنة النفط والطاقة النيابية، الاثنين، زيارة وزير النفط عادل عبد المهدي إلى إقليم كردستان محاولة لتطبيق الاتفاقية النفطية بين المركز والإقليم أو التوصل لاتفاق جديد بصيغة ترضي كافة الأطراف.

وقال رئيس اللجنة آريز عبد الله ان “الاتفاق النفطي بين المركز والإقليم ما زال قائما وكل الأطراف مجمعة على تطبيقه”.

وأضاف عبد الله أن “زيارة عبد المهدي إلى إقليم كردستان جاءت من حسن نية الحكومة المركزية في حل المشاكل العالقة بين اربيل وبغداد”، مبينا أن “الزيارة محاولة لتطبيق الاتفاقية النفطية أو عقد اتفاق جديد على تطبيق الاتفاقية بصيغة ترضي كافة الأطراف”.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here