كنوز ميديا – وكالات
وصف الأمين العام لمنظمة بدر والقيادي في الحشد الشعبي هادي العامري، الاثنين، حزب العمال الكردستاني “PKK” بـ”رأس الحربة” في الحرب ضد “داعش”، وفيما اعتبر ان تحركات تركيا الأخيرة جاءت لدعم التنظيم، اشار الى أن المعركة مع “داعش” يجب ان تنتهي فيسوريا.
وقال العامري في حديث لعدد من وسائل الاعلام إن “تركيا لم تغير موقفها من داعش، وما قامت به مؤخراً من تحركات هي عبارة عن لعبة وخدعة لدعم داعش بعد وصول الكرد الى حدودها”، مشيراً إلى أن “حزب العمال الكردستاني وكرد سوريا يشكلون رأس الحربة في الحرب ضد داعش”.
وأضاف العامري، أن “العاصمة بغداد ستكون آمنة بعد العمليات الأخيرة في مدينة الرمادي”، لافتاً إلى أن “مقولة البغدادي (زعيم داعش) بالسيطرة على بغداد قد انتهت، وسننتزع منه الفلوجة والرمادي وبيجي وغيرها من المناطق”.
ورأى العامري ان “المعركة مع داعش لا يجب ان تنتهي في العراق بل يجب أن تنتهي في سوريا”، معتبراً أنه “لولا الدعم الإيراني لفتوى المرجعية الدينية والحشد الشعبي لسيطر داعش على كل العراق بل ودول الخليج”.
وكان رئيس الجمهورية فؤاد معصوم أكد خلال مكالمة هاتفية مع نظيره التركي رجب طيب اردوغان، اليوم الاثنين، أهمية استمرار عملية السلام بين الحكومة التركية وحزب العمال الكردستاني، وذلك بعد قيام تركيا بقصف مواقع لحزب العمال الكردستاني على حدود مع العراق.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here