Greece Asked to Make 'Credible' Proposals for Debt Deal
كنوز ميديا – وكالات

أعلنت المفوضية الأوروبية اليوم بدء المفاوضات في أثينا بخصوص تقديم حزمة إنقاذ ثالثة لليونان من قبل المقرضين الدوليين، وذلك بعد تأجيل هذه المفاوضات بضعة أيام.

وقالت المتحدثة باسم المفوضية الأوروبية مينا أندريفا، في مؤتمر صحافي في بروكسل: عقب موافقة البرلمان اليوناني الأسبوع الماضي بشكل سريع على الحزمة الثانية من تدابير التقشف، قام فريق مكون من ممثلي المقرضين الدوليين بالتوجه إلى اليونان، وبدأ العمل على الفور، وهو ما يعني أن المؤسسات الدولية بدأت المفاوضات مع السلطات اليونانية.

 وكان من المفترض أن تبدأ المحادثات الأسبوع الماضي لكنها تأجلت بسبب مشاكل تنظيمية.

 وتتألف بعثة المقرضين الدوليين من ممثلين عن الاتحاد الأوروبي، والبنك المركزي الأوروبي، وآلية الاستقرار الأوروبي، وصندوق النقد الدولي.

وستتفاوض الأطراف على المستوى الفني للتوصل إلى اتفاق لمنح اليونان حزمة مساعدات مالية ثالثة بحجم يبلغ نحو 86 مليار يورو.

وتعول أثينا على إبرام اتفاق نهائي مع الدائنين الدوليين قبل 12 آب المقبل، لتتمكن برلمانات دول منطقة اليورو على المصادقة عليه، وتأمل أثينا بأن تتلقى الشريحة الأولى من الحزمة المالية الثالثة قبل 20 آب المقبل، كي تستطيع سداد التزاماتها المالية أمام البنك المركزي الأوروبي بقيمة 3.188 مليار يورو و1.5 مليار يورو التزامات أخرى لصندوق النقد الدولي يجب سدادها في أيلول المقبل.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here