كنوز ميديا – وكالات
دعا عضو لجنة الامن والدفاع النيابية محمد الكربولي، الاثنين، الحكومة لاسناد عشائر مدينة كبيسة، غربي الرمادي، بعد انتفاضتهم على “داعش” الإرهابي.

وقال الكربولي في تصريح حصفي إن “أخبار انتفاضة ابناء كبيسة ضد مجرمي “داعش” اثلجت صدورنا وقوت عزيمتنا وزفت بشائر تحرير مدن الانبار في القريب العاجل، وهو دليل على أن اهل الانبار مصممين على استئصال سرطان التنظيم الارهابي من جسد المحافظة”.

واضاف أن “على الحكومة وقيادتي العمليات المشتركة والجزيرة والبادية تعزيز جسور الثقة ودعم واسناد مقاتلي العشائر الانبارية في كبيسة وباقي مدن الانبار التواقة الى التحرر من عصابات داعش الاجرامي”.

هذا وكانت مصادر أمنية وعشائرية تحدثت، اليوم، عن مقتل مايمسى بوالي ناحية كبيسة في داعش وثلاثة من مساعديه باشتباكات مسلحة مع عشائر الناحية، فيما أشارت المصادر أن تلك العشائر دعت عبر المساجد إلى “الثورة” ضد التنظيم الاجرامي.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here