بغداد/كنوز ميديا
دعا نائب رئيس الوزراء لشؤون الطاقة، حسين الشهرستاني الشركات الفرنسية إلى دخول السوق العراقية والاستثمار فيها.

وقال الشهرستاني خلال ملتقى الأعمال والاستثمار العراقي – الفرنسي الذي عقد في بغداد الاثنين بحضور وزيري التجارة والنقل ورئيس هيئة الاستثمار العراقية، والسفير الفرنسي في العراق، وعدد من رؤساء وممثلي الشركات الفرنسية والعراقية إن “حجم التبادل التجاري بين العراق وفرنسا وصل في العام 2012 المنصرم إلى مليار و700 مليون يورو”، مشيراً إلى أن هذا “الرقم أكثر من السنوات الماضية، لكنه لا يلبي الطموح مقارنة مع دول أخرى وصل معها التبادل التجاري لأكثر من عشرة أضعافه”.

ودعا الشركات الفرنسية، إلى “الاستفادة من الفرص المتاحة في العراق وتوافر الأيدي العاملة الماهرة والمواد الأولية والطاقة فيه، لجعله قاعدة إنتاج صناعية لمنجاتهم وتسويقها في الشرق الأوسط”، مبيناً أن هناك “42 شركة فرنسية عاملة في العراق وهو رقم لا بأس به”.

ودعا الشهرستاني المستثمرين العراقيين والأجانب إلى “الاستثمار في قطاع السكن لأن العراق يعاني من عجز في هذا القطاع بحدود ثلاثة ملايين وحدة”، لافتاً إلى أنه “تم بالفعل إنشاء مجمعات سكنية كبيرة في بعض المحافظات وهناك أكثر من 70 مشروعاً سكنياً مطروحاً للاستثمار في المحافظات العراقية”.

وأضاف الشهرستاني أن “العراق يعاني من نظام مالي غير متطور يحتاج إلى النهوض به برغم امتلاكه لاحتياطي بالعملة الصعبة تجاوزت الـ88 مليار دولار”.انتهى “20 ”

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here