كنوز ميديا/ أكد قائد عمليات الانبار بالوكالة اللواء الركن محمد خلف، الأربعاء، انه بحاجة الى الحشد الشعبي لقتال تنظيم “داعش” الإرهابي، مبينا أن الحشد الشعبي هم أبناء العراق وهم جنود متنوعون مثل “سلة الورد”.

وقال خلف في حديث صحفي، إن “القيادات الأمينة وخاصة قيادة عمليات الانبار بحاجة الى كل نفس خير من الحشد الشعبي من أبناء المحافظة او من خارج المحافظة لقتال تنظيم داعش الارهابي

وأضاف خلف، أن “أبناء الناصرية والعمارة والبصرة والانبار وكركوك والموصل وصلاح الدين يقاتلون الدواعش على ارض الانبار”.

وتابع خلف، أن “الحشد الشعبي من أبناء المحافظة أو من خارجها جميعهم يشتركون يد واحدة لمقاتلة الإرهاب على ارض الانبار، لافتا الى أن “قوات الحشد الشعبي جميعهم أبناء العراق وهم جنود متنوعون مثل سلة الورد”.

وكانت عشائر الانبار طالبت، أمس الثلاثاء (28 نيسان 2015)، بدخول الحشد الشعبي الى محافظة الانبار للمشاركة في تحرير المحافظة، فيما دعت رئيس الوزراء حيدر العبادي الى دعم الشرطة المحلية وأفواج الطوارئ ومقاتلي العشائر. t.f.r

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here