نينوى /كنوز ميديا
قال محافظ نينوى اثيل النجيفي ان ما تحصل عليه المحافظة من الميزانية العامة لا يتجاوز الثلاثة بالمائة مقارنة باستحقاقها البالغ 11 بالمائة ، مما تسبب في زيادة فقرنا مقارنة بالمحافظات الآخرى”.

واضاف النجيفي في بيان له تلقت “كنوز ميديا” نسخة منه إن “هذا الأمر لايتعلق بميزانية تنمية الأقاليم التي تقل نسبتها عن الواحد بالمائة من الموازنة العامة، فلدى نينوى استحقاق من غير تنمية الأقاليم قدره 10 بالمائة من الموازنة العامة، لكن المحافظة لا تحصل منه، إلا على أثنين بالمائة تقريبا”.
وقال النجيفي إلى أن “البعض تصور بأن حديثنا المتكرر عن الغبن الذي لحق بمحافظة نينوى من جراء تهميشها واقصائها، إلى جانب مطالبتنا المتكررة بتوسيع الصلاحيات وتقاسم الثروة في العراق، هو مجرد اداة سياسية نستخدمها ضد خصومنا”. وتابع”لم يعرف أحد سوى أهالي المحافظة بالواقع المؤلم الذي نعيشه في نينوى ويؤثر على مستقبل أجيالنا القادمة”.

وشدد النجيفي على “ضرورة أن تمتلك نينوى أدوات كافية للضغط واستحصال حقوقها”، مرجحا أن “يكون هذا الأمر عن طريق الدخول في المجال النفطي”. وعبر النجيفي عن آمله بأن “يتمكن أهالي المحافظة من دفع مجموعة أقوى وأفضل إلى مجلس النواب القادم”، مبينا أن “عدد النواب ووحدتهم وقوتهم هي السبيل الأفضل لاستحصال الحقوق”.

وتابع محافظ نينوى “لن تنفعنا مقاطعة الانتخابات أو استمرار العيش في دوامة الإحباط من اداء عدد كبير من أعضاء المجلس الحالي، فمهما قالوا وقلنا ومهما كان لدينا من رجال يتحدثون ويهاجمون ويطالبون فان الفيصل بين القولين في نهاية المطاف أيدي ترفع للتصويت في البرلمان”.انتهى “20”

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here