كنوز ميديا/ قصفت بوارج سعودية مقر الفرقة الأولى مدرع في صنعاء وشنت طائراتها 7 غارات استهدفت معسكر العرقوب في خولان بالعاصمة.

وأغارت الطائرات السعودية على منطقة آل عمار بمديرية الصفراء في محافظة صعدة شمالي البلاد ومعسكر قوات الأمن الخاصة والقصر الجمهوري بمدينة تعز جنوب غرب اليمن وشنت المقاتلات السعودية غارات على لحج وحجة.

وفي محافظة لحج هاجم الطيران السعودي ناقلة ركاب مدنية بصاروخ ما أدى إلى سقوط قتلى وجرحى وفي محافظة عدن أدت خمس غارات جوية على عدد من المناطق داخل المدينة إلى احتراق طائرة مدنية في مطار عدن الدولي.

وفي محافظة ذمار قتلت امرأة بغارة سعودية وفي محافظة شبوة شن الطيران المعادي عدد من الهجمات على مديرية الامن، كما قتلت طفلة وجرح أربعة آخرون في منطقة حزيز بالعاصمة صنعاء.

وأفاد مصدر محلي أن طائرات العدوان واصلت التحليق في سماء العاصمة صنعاء واستهدفت منازل وممتلكات المواطنين.

وأوضح المصدر أن “الطفلة كانت على متن سيارة إلى جانب أفراد أسرتها في منطقة حزيز على المدخل الجنوبي للعاصمة وأن السيارة تعرضت لشظايا قذيفة صاروخية ما أدى إلى استشهاد الطفلة وجرح من كانوا بجانبها”.

الجيش واللجان الثورية يتقدمان في تعز ومأرب
ورغم استمرار العدوان يواصل الجيش اليمني المدعوم من اللجان الثورية تقدمه في مدينة تعز وتمكن من السيطرة على أحياء رئيسية وسط انتشار عشرات من جثث الجماعات التكفيرية في الشوارع.
وحقق الجيش تقدما كبيرا على جبهة مأرب وسط البلاد رغم الاسناد الجوي الذي قدمته الطائرات السعودية للجماعات التكفيرية وتنفيذها العديد من الغارات وتمكنت هذه القوات من الوصول مشارف المدينة والسيطرة على منطقتي الطلعة الحمراء والنقطة العسكرية من الجهة الغربية للمدينة بعد معارك عنيفة مع المسلحين التكفيريين موقعة العديد من القتلى في صفوفهم.

إلى ذلك شن الطيران السعودي غارات مكثفة على مناطق فج عطان وأرحب وسنحان بمحافظة صنعاء.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here