كنوز ميديا

اكد النائب عن كتلة المواطن محمد المسعودي، اليوم الاحد ، ان الحرب التي يخوضها العراق في الوقت الحالي ، هي حرب اعلامية اكثر منها حرب قتالية.

وقال المسعودي في بيان ان لهذه الحرب ابعادا اقتصادية وسياسية واجتماعية ويراد منها اخضاع العراق لتنازلات اقليمية لدول معينة في مقدمتها الكيان الصهيوني ، كما يراد منها منع اية حركة ديمقراطية تجعل العراق انموذجا بين دول العالم “.

واضاف ” ان حجم الجرائم الكبيرة والخطيرة التي مارستها عناصر القاعدة الاجرامية خلال السنوات السابقة وحجم الكارثة الانسانية من تهجير وقتل والذي تمارسه عصابات داعش الارهابية ضد كل مكونات الشعب العراقي دون تمييز ، تطرح تساؤلا كبيرا عن معنى الصمت الذي تمارسه منظمات حقوق الانسان الدولية والاعلام الغربي وردة فعلها تجاه عمليات التهجير والسبي وقتل الطائفه الايزيدية مثلا “.

 

واوضح المسعودي ” ان الحكومة العراقية تحاول ان تصلح الجبهة الداخلية وفي الوقت نفسه تعمل على تغيير الصورة النمطية التي رسمت عن العراق وتحاول ان يكون للشعب العراقي ولحكومته بصمة مستقلة عن كل الحكومات الاخر .

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here