كنوز ميديا

حذر محافظ ديالى عامر المجمعي من استهدافه سياسيا ، فيما أكد انه سيقاضي من يشوه سمعته ،مؤكدا أن أهالي ديالى مروا بمآسي وويلات ويعرفون من هو الذي وقف بجانبهم وعاش ماساتهم وزال عنهم بعض الهموم والمعاناة التي مروا بها

وقال المجمعي في حديث مع ” الاتجاه برس ” إني   أمارس عملي  كمحافظ لديالى ضمن الصلاحيات الممنوحة لي كما أني  على اطلاع واسع بعمل دوائر المحافظة وأحوال المواطنين المعيشية والخدمية ومعاناتهم وخاصة العوائل النازحة وأسعى دوما من اجل أعادتهم الى مساكنهم ولكن هناك من يحاول عرقلة  الأمور لمصالح ضيفة “

وأضاف المجمعي ان” بعض الساسة في داخل ديالى وخارجها يحاولون وبشتى الطرق والوسائل الى استهدافي سياسيا لأغراض ومصالح معروفة لديهم ومن اجل تحقيق  غايات مغرضة على حساب مصلحة أهالي ديالى ومعاناتهم  التي يمرون بها “

وأكد المجمعي اني سأقاضي  كل من يريد أن يشوه سمعتي سوى بصورة مباشرة أو غير مباشرة وعبر الطرق والأساليب الملتوية ، موضحاً انه يعمل للمصلحة العامة وسيوفر لهم كل مايحتاجونه ويتمنون تحقيقه

 

وشدد المجمعمي أن أهالي ديالى الذين مروا بأصعب الماسي والمحن والتهديدات قد عرفوا غايات ومصالح هؤلاء الساسة والتي أصبحت لاتخدمهم وإنما تخدم مصالح وغايات من جاءوا بها كما أنهم يعرفون من هو الذي وقف بجانبهم وعانى  معاناتهم وزال عنهم الهموم والمعاناة التي مروا بها طيلة الفترة الماضية

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here