كنوز ميديا

انتقد الإعلامي المصري إبراهيم عيسى الآراء التي تطالب بالدفاع عن ابن تيمية وعدم التعرض له، قائلا إنه “العمود الفقري للتكفير والوهابية”، واعتبر أنه “خلاصة تشدد ابن حنبل”، على حد قوله.

واعتبر عيسى، في برنامجه اليومي (25/30) على قناة ONtv المصرية، أن “كل الإرهابيين والسلفيين الذين أوشكوا على تقديس ابن تيمية” هم نتاج لأفكاره، مشيرا إلى ن اللجوء إلى اتهام أنصاره لمخالفيهم “بالرافضية” لعبة “سمجة رخيصة لا يلجأ لها إلا رخيص”.

وأشار الإعلامي المعروف بمواقفه المؤيدة للانقلاب وآرائه المثيرة للجدل، إلى أن ابن تيمية “غير مقدس، وأنه متهم بالنفاق والكفر من علماء في عصره”.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here