ارجع النائب عن التحالف الوطني هشام السهيل سبب عدم تسليح ابناء العشائر في المناطق الغربية من قبل الحكومة لقلة السلاح الموجود في مخازن وزارة الدفاع.

السهيل وخلال برنامج الان الذي يبث من قناة “الاتجاه” اكد ان الحكومة العراقية الجديدة لا تملك السلاح الكافي الذي يغطي حاجة الجيش الفعلية فضلا عن ان وزارة الدفاع لا تنوي تسليح العشائر بطريقة عشوائية وغير انضباطية ، في اشارة الى التسليح الذي تم ابان الحكومة السابقة .

واضاف ان التوجيه الذي صدر من وزير الدفاع كان واضحا وصريحا وهو من يرغب بمقاتلة داعش يتوجب حضوره الى معسكرات الجيش المتواجدة في منطقته حصرا ، مشددا على ضرورة دعم العشائر بالسلاح من خلال الحكومة وفق اليات محددة.

وكان النائب عن اتحاد القوى الوطنية محمد عبد ربه عد بطء اجراءات تسليح ابناء العشائر المنتفضة ضد عناصر داعش الاجرامي في المناطق الساخنة، لعدم ثقة الحكومة بالامر وخوفا من تكرار السيناريو السابق، فيما بين ان واشطن لا تسلحهم الا وفق سياسة ذات ابعاد خطيرة.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here