كنوز ميديا

أفاد مراسل “دمشق الآن” في السيدة زينب بأنه وبتمام الساعة الرابعة وعشر دقائق وصلت سيارة إلى نقطة تفتيش أول طريق المطار – قرب مدرسة “المستقبل” لتعليم قيادة السيارات .. ووقفت السيارة منتصف نقطة التفتيش وترجل منها رجلان يحملان أحزمة ناسفة ففجر الأول نفسه وبعد ذلك تم إطلاق النار على الإنتحاري الآخر الذي قتل قتل مباشرة .. وفي هذه اللحظات انفجرت السيارة المحملة بمئات الكيلوغرامات من المواد المتفجرة مخلفةً عشرات الإصابات والشهداء .

مراسل “دمشق الآن” في منطقة السيدة زينب قال بأن هذه النقطة تشهد ازدحاماً كبيراً نتيجة للتفتيش الدقيق للسيارات حيث يتم إنزال جميع الركاب من السيارات أثناء تفتيشها #والإنفجار حصل في ساعات الذروة .

أما المصابون تم نقلهم إلى #مشفى_الصدر ومشفى بهمن في السيدة زينب في حين تم نقل عدة إصابات نحو العاصمة دمشق حيث تقول المعلومات المتقاطعة بأن عدد الشهداء تجاوز العشرة عدا الإصابات .

يذكر بأن هذه النقطة هي من أهم نقاط التفتيش إلى السيدة زينب ولم يمر أي سيارة مفخخة عبر هذه النقطة التي تعتبر المدخل الرئيسي للبلدة وتبعد عن السيدة زينب 1500 متراً تقريباً

سيارة مفخخة فيها 4 تكفيريين مفخخين ،اثنان يلبس كل منهما حزاما ناسفا، يبلغ المرء فيهما بين 30 و 35 سنة، ومراهق عمره لا يتجاوز 15 ورجل عجوز.

وفي التفصيل .. أوقف رجال الحاجز السيارة وأنزلوا المراهق وإرهابياً واحداً منها، فيما بقي الاثنان داخل السيارة.. ولكن رجال الحاجز انتبهوا الى الرجل المفخخ ، فأردوه قتيلا مباشرة والقوا القبض على الفتى .. فسارع الثالث الى الخروج من السيارة وتفجير نفسه .. ليبقى العجوز داخل السيارة ويفجر نفسه ايضا ..

ما أدى لاستشهاد المجاهد صبحي فاعور وخمسة من رجال أمن الدولة ورجال الله الموجودين عند الحاجز و9 جرحى بينهم من وضعه خطير.. كحصيلة اولية .

للشهداء الرحمة ، وندعو للجرحى بعاجل الشفاء ، وللتكفيريين حساب عند الله ، ذلكم وعد غير مكذوب .

مصادر تشير إلى أن استهداف مفرق السيدة زينب تم عبر اربعة انتحاريين، أحدهم فجر نفسه بالسيارة المفخخة، فيما ترجل اثنين احدهم فجر نفسه خارجها، وتم القبض على الانتحاري الثالث وتم قتل الانتحاري الرابع

1 تعليقك

  1. هذا اسلوب وديدن التكفيرين الجبن والخوف بالمواجة فهم يستخدمون طرق الغدر والظلام بالمواجه مع الابطال لعنة الله على التكفيريين الجبناء خدم وعبيد الصهاينة الانجاس وعلى من يمولهم ،، فوجودهم بالدنيا وباء قاتل للبشرية ،، وباذن الله بالقريب سيتم القضاء عليهم جميعا بسواعد رجال الاسد الابطال

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here