قدرت دراسة جديدة أن تلوث الهواء في الهند ينقص من أعمار 660 مليون من سكانها حوالي 3 سنوات في المتوسط.

الدراسة التي نشرتها المجلة الاقتصادية والسياسية الأسبوعية، السبت، تبرز تفاقم مشكلات الهواء في الهند بعد سنوات من السعي وراء تحقيق أجندة نمو وعدم وضع البيئة في الاعتبار.

وهناك 13 مدينة هندية الآن على قائمة منظمة الصحة العالمية لأكثر 20 مدينة تلوثا حول العالم، ويكلف عبء التلوث في أنحاء الهند أكثر من نصف تعداد السكان حوالي 3.2 سنوات من حياتهم.

ويعترف القائمون على الدراسة بأن تقديراتهم ربما تكون متحفظة أكثر من اللازم، لأنها قائمة جزئيا على بيانات الأقمار الصناعية التي تميل إلى التقليل من مستويات الجسيمات الدقيقة المعروفة باسم “بي إم 2.5”.

ولدى الهند نظام تحليل خاص بها لمراقبة جودة الهواء.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here