قال القيادي في التحالف الوطني احمد الجلبي ان رئيس الوزراء السابق , نوري المالكي استثنى اكثر من 90% من
أعضاء حزب البعث المنحل واعادهم الى وظائف أمنية مهمة.

وأكد الجلبي في حديث صحفي على ضرورة انهاء أي دور سياسي لحزب البعث, مشيرا الى أهمية إحالة المتورطين بدماء الأبرياء العراقيين الى القضاء.

واقترحت المادة 2 من مسودة تعديل قانون المسائلة والعدالة, بنود من المادة 6 لتكون على النحو الآتي: «أ- يمنع كل من كان بدرجة عضو فرقة فما فوق من الترشيح إلى انتخابات مجلس النواب ومجلس الاتحاد ومجالس المحافظات المحلية للأقضية والنواحي والمواقع المتناظرة في الاقاليم. ب – يمنع من إشغال وظائف الدرجات الخاصة (مدير عام أو ما يعادلها فما فوق ومدراء الوحدات الإدارية) كل من كان بدرجة عضو فما فوق في صفوف البعث المنحل وأثرى على حساب المال العام بموجب قرار قضائي بات صادراً بحقه .

ثانيا: -إحالة جميع الموظفين الذين يشغلون إحدى الدرجات الخاصة (مدير عام أو ما يعادلها فما فوق) ممن كانوا بدرجة عضو فرقة في صفوف حزب البعث على التقاعد بحسب قانون الخدمة والتقاعد».

وينص ثانياً في القانون المعمول به حالياً على «إحالة جميع الموظفين الذين يشغلون إحدى الدرجات الخاصة (مدير عام أو ما يعادلها فما فوق) ممن كانوا بدرجة عضو فرقة في صفوف حزب البعث على التقاعد بحسب قانون الخدمة والتقاعد».

وكالات

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here