أكد وزير الخارجية إبراهيم الجعفري، الجمعة، ان الإرهاب لم يبدأ في العراق وربما لن ينتهي فيه، مبينا ان العالم يدرك اليوم أن عصابات داعش لا تمت للإسلام بأية صلة.

وقال بيان لوزارة الخارجية حصلت “كنوز ميديا” على نسخة منه، إن “الجعفري أكد خلال لقائه مع سفير أفغانستان في العراق عبد الجميل برواني أن الإرهاب لم يبدأ في العراق وربما لن ينتهي فيه؛ فكل دول العالم تمثـل ساحة لجرائمه”، مشددا على أن “داعش اليوم يمثـل ظاهرة شذوذ تحاول إشاعة ثقافة التجرد من الطبع الإنساني، ونشر الدمار، والتخريب، والوحشية”.

واضاف الجعفري بحسب البيان ان “العالم يدرك اليوم أن عصابات داعش لا تمت للإسلام بأية صلة، وأن الإسلام يحرم سفك الدم، وهتك الحرمات، و هدر الثروات”، مشيرا إلى ” أهمية تفعيل الجهد الدبلوماسي، والاتفاقات بين العراق وأفغانستان؛ لتعزيز العلاقات في مجال الأمن، والاقتصاد، والسياحة، والخدمات”.

من جانبه أكد سفير أفغانستان أن بلاده “تسعى لتنشيط العلاقات مع العراق مع توافر الفرص في المجالات الاقتصادية، والاستثمارية، والسياحية” ، موضحاً أنه “يحث رجال الأعمال، والتجار على العمل في العراق”.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here