كنوز ميديا

اكد عضو لجنة العلاقات الخارجية النيابية مثنى امين اليوم الخميس ان استقدام اي قوة اجنبية الى البلاد يجب ان يحظى بموافقة الحكومة العراقية وبعلم مسبق منها.

امين ” قال ان الاتفاقية الامنية بين العراق والولايات المتحدة نصت على ان العلاقة الستراتيجية بين الطرفين يجب ان تخضع لموافقة البلدين خصوصا اذا كان في المجال القتالي ، اما بخصوص المستشارين فأن هنالك اعداد كبيرة داخل العراق وهي تخضع للاتفاقية الملزمة التي وقعت اثناء جلاء القوات الامنية من العراق .

واضاف ان القوات الامريكية لا ترغب في القتال بالعراق وهي محجمه عن هذا الامر وواشنطن تدرك تماما هذا الموضوع وهي لا تريد ان تزج نفسها في هذا المأزق الدولي لانها تعلم يقينا برفض الحكومة والشعب العراقي لهذا التواجد ، مجددا تأكيده بأنه لن تكون هنالك اي قوات برية اجنبية على الاراضي العراقية.

يشار الى ان الرئيس الأميركي باراك أوباما اكد أن طلبه التفويض باستخدام القوة العسكرية ضد عنا

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here