قال القيادي في الحشد الشعبي في محافظة ديالى جبار الموسوي، إن الحشد الشعبي عثر على وثائق في منزلٍ أتخذه الدواعش مقراً لقيادة عملياتهم الارهابية في ديالى تدين عدداً من السياسيين من ضمنهم النائبة ناهدة الدايني ،اذ تثبت هذة الوثائق تعاونهم مع عصابات داعش الارهابية في ديالى .

وأضاف الموسوي  أن ” هذه الوثائق تثبت تورط عددٍ من السياسيين من ديالى، فضلاً عن العثور على وثيقة عبارة عن كتاب شكر موجه من مايسمى بأمير عصابات داعش في ديالى إلى النائبة ناهدة الدايني يشكرها فيها على تقديمها سياراتها الشخصية كهدية لهذا القيادي الداعشي ” مشيرا إلى أن ” قيادة الحشد الشعبي ستقدم هذه الوثائق إلى القضاء بهدف اتخاذ الاجراءات الالزمة .

وأوضح أن ” عصابات داعش الارهابية  ومن خلال بعض الوثائق الأخرى التي عثر عليها الحشد الشعبي تنفيذ عمليات وهجمات ارهابية داخل المدن” .

وقالت اللجنة الأمنية في مجلس محافظة ديالى، الأسبوع الماضي، إن القوات الأمنية والحشد الشعبي عثروا على 3 محاكم لا شرعية داعشية أثناء العمليات العسكرية في ديالى، لافتة إلى أن هناك محكمة في منطقة شورية و محكمة في سنلس وحنبس ومحكمة في منصورية الجبل.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here