كنوز ميديا

كشفت مواقع اردنية اخبارية، الاربعاء، عن تفاصيل اللحظات الاخيرة قبيل تنفيذ حكم الإعدام بحقّ ساجدة الريشاوي وزياد الكربولي.

وقال موقع “عمون” الاردني، إن قرار الإعدام بحقّ الإرهابيين ساجدة الريشاوي وزياد الكربولي نُفّذ بين الساعة الرابعة والنصف والخامسة فجر اليوم الاربعاء.

ونقل الموقع عن مصادر خاصة بها، قولها إن تنفيذ الحكم جرى في قاعة الإعدامات في سجن سواقة، (70 كم جنوبي العاصمة عمان)، بحضور المعنيين.

واضاف: تم تنفيذ الحكم الأول بحق الكربولي عند الرابعة والنصف تقريباً، تبعه تنفيذ الحكم بحق الريشاوي بعد ربع ساعة.

ووجه القاضي سؤالاً إلى المجرميّن حول وصيتهما، حيث طلب الكربولي قبل تنفيذ الحكم بإيصال سلامه إلى والده ووالدته ونقل الأموال التي بحوزته لذويه.

وحينما وُجه ذات السؤال إلى الريشاوي – وفق مصادر عمون – صمتت ولم تبدِ رغبتها بترك وصيّة أو سلام، غير أن القاضي سألها إن كانت تريد إيصال ما تبقى لديها من أموال لذويها فردت بالإيجاب .

واضافت المصادر أن الريشاوي تم نقلها عند الساعة الثانية فجر اليوم من سجن الجويدة للنساء تحت حراسة مشددة، بينما كانت حركة السير على الطريق الدولي ومحيط سجن سواقة اعتيادية.

وسجن سواقة هو مركز مخصص للرجال، وهو الأمر الذي لم يجعل الريشاوي ضمن دفعة المحكومين التكفيريين الذين تم نقلهم إلى هذا السجن منذ يومين.

أعلنت وزارة الداخلية الأردنية، صباح اليوم الأربعاء، عن إعدام المدانين بالإرهاب ساجدة الريشاوي وزياد الكربولي شنقاً، ردا على قتل تنظيم “داعش” للطيار الأردني معاذ الكساسبة.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here