كنوز ميديا

نفت قيادة عمليات بغداد، السبت، حصول اشتباكات في منطقة الكرادة وسط العاصمة بغداد، مؤكدة ان ما حصل هو اعتقال مجموعة مسلحين حاولوا ارباك الشارع. بعد اختطاف “عباس المحمداوي”.

وقال المتحدث باسم القيادة العميد سعد معن في حديث، إن “مسلحين مجهولين اختطفوا، مساء اليوم، الشيخ عباس المحمداوي من مقره في الكرادة، وسط بغداد، واقتادوه الى جهة مجهولة”، مبينا أن “”ستة مسلحين تابعين للشيخ المحمداوي حاولوا ارباك الشارع من خلال اطلاق العيارات النارية”.

 واضاف معن ان “قوة من قيادة العمليات اعتقلت المسلحين الستة على الفور، وهم قيد التحقيق الآن”، مشيرا في الوقت نفسه الى ان “مصير المحمداوي مجهول والقوات الامنية واستخبارات وزارة الداخلية تقوم بعمليات التحقيق بهذا الامر”.

ونفى معن “حدوث اية اشتباكات في المنطقة واغلاق المحال التجارية على خلفية ذلك”، مؤكدا ان “الوضع في منطقة الكرادة طبيعي”.

ونقلت عددا من وسائل الاعلام عن مصادر امنية، في وقت سابق من اليوم السبت (31 كانون الثاني 2015)، حدوث اشتباكات مسلحة في منطقة الكرادة وسط بغداد .

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here