افاد مصدر في شرطة محافظة الانبار، الجمعة، بأن شيخ عشيرة وعضو بالبرلمان السابق قتل وأصيب خمسة من اقاربه بتفجير انتحاري استهدف مضيفه جنوب غرب الرمادي.

وقال المصدر في حديث، ان “انتحاريا يقود صهريج مفخخ فجر نفسه، مساء اليوم، مستهدفا مضيف ومنزل الشيخ لورنس الهذال احد شيوخ عشائر الانبار وعضو سابق بمجلس النواب في ناحية النخيب (400 كم جنوب غرب الرمادي)، ما ادى الى مقتله واصابة خمسة من اقاربه بجروح”، مبينا ان “التفجير ادى الى تدمير المضيف بالكامل”.

واضاف المصدر الذي طلب عدم الكشف عن اسمه، ان “قوة من الشرطة توجهت الى مكان الحادث، ونقلت الجثة الى دائرة الطب العدلي والجرحى الى المستشفى لتلقي العلاج”.

وتشهد محافظة الأنبار وضعا أمنيا محتدما منذ (10 حزيران 2014)، وذلك بعد سيطرة مسلحين من تنظيم “داعش” على محافظة نينوى بالكامل، وتقدمهم نحو صلاح الدين وديالى وسيطرتهم على بعض مناطق المحافظتين، في حين تستمر العمليات العسكرية في الأنبار لمواجهة التنظيم .

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here