كنوز ميديا 

أكد رئيس صحوة العراق الشيخ وسام الحردان، اليوم ، أن عمليات تحرير الانبار تعتمد على جهد الحكومة في توفير الاسلحة والمال للمقاتلين.

وأوضح الحردان في تصريح صحفي ان زمام الامور في محافظة الانبار ما زالت بيد القوات الامنية والعشائر والصحوات، مشيرا الى عدم وجود دعم حكومي وخصوصا لابناء الصحوات الذين لم يتسلموا رواتبهم منذ ما يقارب “العشرة” اشهر.

واشار الى ان سياسيي الانبار يحاولون التحكم بزمام الامور في المحافظة على الرغم من انهم ليس لديهم رجال يقاتلون في الساحة، مؤكدا ان هذا الامر من ضمن الاسباب التي اخرت القيام بتنفيذ عمليات عسكرية ضد داعش في المحافظة.

واضاف ان المناطق التي يتمركز فيها عناصر داعش هي مناطق الجزيرة والكرمة والفلوجة، لافتا الى ان داعش غيّر من استراتيجيته حيث ان الدواعش باتو يتنقلون ما بين المناطق، مؤكدا ان الانهيار بدا واضحا بين صفوف الجماعات الارهابية، خصوصا بعد مقتل اكثر من 300 عنصرا منهم في عدد من مناطق الانبار.

واعتبر رئيس مجلس الوزراء العراقي، حيدر العبادي في تصريح صحفي أن تحرير محافظة الانبار بالكامل من “داعش” سيشكل بوابة مهمة لتحرير بقية مناطق العراق.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here