كنوز ميديا

نشر تنظيم “داعش” الإرهابي، الثلاثاء، تسجيلاً يظهر محتجزين يابانيين اثنين لدى التنظيم، فيما طالب الحكومة اليابانية بدفع فدية قدرها 200 مليون دولار مقابل الإفراج عنهما وإلا فانه سيتم قتلهما،

فيما أعربت الخارجية اليابانية عن استيائها للتهديد واعتبرته غير مقبول. وقالت وكالة “رويترز” في تقرير  إن “تنظيم داعش الإرهابي نشر شريط فيديو اظهر رجلا مقنعا بملابس سوداء وهو يرفع سكينا أمام يابانيين اثنين محتجزين لديه وهما يرتدون ملابس برتقالية ويقفان في منطقة صحراوية”.

وبحسب الفيديو، فإن المقنع أمهل الجمهور الياباني 72 ساعة للضغط على حكومتهم من اجل وقف دعمها لقوات التحالف التي تقودها الولايات المتحدة لشن حملة عسكرية ضد التنظيم فيسوريا والعراق، مطالبا بفدية قدرها 200 مليون دولار مقابل الإفراج عن المحتجزين الاثنين.

من جهتها قالت وزارة الخارجية اليابانية أنها “تقوم بالتحقيق في صحة شريط الفيديو لمعرفة ما إذا كانت تلك اللقطات حقيقية”، مؤكدا أن “تهديدا كهذا في حال إثبات صحته، أمر غير مقبول ونحن مستاءون للغاية”. وكان رئيس الوزراء الياباني شينزو آبي، حذر، السبت (17 كانون الثاني 2015)، من أن العالم قد يعاني من خسارة فادحة إذا انتشر “الإرهاب” في الشرق الأوسط، فيما تعهد بتقديم 200 مليون دولار كدعم ومساعدات غير عسكرية لدول الشرق الأوسط التي تقاتل تنظيم “داعش”.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here