كنوز ميديا – البصرة
اعلن محافظ البصرة ماجد النصراوي عن انهاء الخلافات بين السلطتين التشريعية والتنفيذية في البصرة.

وقال النصراوي في مؤتمر صحفي عقده في مبنى ديوان المحافظة اليوم ان “الخلافات كانت تدور حول توزيع اللجان في مجلس المحافظة وليست خلافات جوهرية”.

واضاف انه “تم الاتفاق على تبادل الزيارات بين المحافظ والمجلس شهريا لعرض الخطط والمشاريع الخاصة بالبصرة وابداء الرأي المشترك فيها”.

الى ذلك اتهم رئيس كتلة دولة القانون في البصرة صباح البزوني خلال المؤتمر جهات لم يسمها بـ”محاولة اصطناع الخلافات بين كتلتي دولة القانون وائتلاف البصرة اولا”.

من جانبه نفى رئيس مجلس محافظة البصرة خلف عبد الصمد وجود أي خلافات بين ديوان المحافظة او المجلس مبينا الاتفاق بينهم على لقاءات مستمرة لغرض بيان الوحدة بين اعضاء الحكومة المحلية والاتفاق على صيغ موحدة في صنع القرارات.

وقال عبد الصمد، إن “ما أعلن عبر وسائل الإعلام بشأن وجود خلاف أو تصعيد بين مجلس المحافظة وإدارتها لا أساس له من الصحة”، معتبراُ أن “العلاقة بينه والمحافظ قوية واللقاءات المشتركة مستمرة”.

وأبدى رئيس مجلس المحافظة، “استعداده توظيف خبرته لعامين في إدارة المحافظة لصالح المحافظ الجديد”، متهماً الذين “روجوا لتلك الإشاعات بأنهم يعتاشون على وجود خلافات بين الأطراف في الحكومة المحلية”.

وأضاف عبد الصمد، أن “العلاقة الايجابية بين مجلس المحافظة وإدارتها لا يعني السكوت عن الأخطاء أو أن لا يقوم المجلس بدوره الرقابي”، مشيراً الى أن “التعاون بين الطرفين سيكون حتى في الجانب الرقابي لفتح آفاق جديدة خدمة لأبناء المحافظة والصالح العام”.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here