كنوز ميديا

طالب التحالف الكردستاني ” الأربعاء ” الحكومة بضرورة تقديم رئيس الوزراء الأسبق نوري المالكي إلى القضاء ومحاسبته على جميع القضايا التي حدثت بزمن حكومته داعيتا في الوقت ذاته الى فتح جميع ملفات الفساد التي أغلقها المالكي.

وقال عضو التحالف سيروان سيرني للموقع الرسمي للحزب الديمقراطي الكوردستاني تابعته ” كنوز ميديا ” ان نوري المالكي رئيساً الوزراء السابق ، أغلق العشرات من ملفات الفساد في حكومته السابقة ، وعند مراجعتنا للملفات مع لجنة النزاهة ، ظهر لنا ان 42 ملفاً للفساد بعضها لها علاقة مباشرة بالمالكي تم إغلاقها.

وأضاف ان “بعض ملفات الفساد لها علاقة بأشخاص يعملون في الحكومة وعقود الحكومة، والمال العام، وظفها المالكي لمصلحته.

وأشار سيرني الى سعي التحالف الكردستاني وهيئة النزاهة لإعادة فتح هذه الملفات حيث من غير الممكن سرقة مليارات الدولارات من المال العام لحساب رئيس الوزراء السابق والتغطية عليها، مضيفا ان المالكي اغلق” 42″ ملفا للفساد متعلق به بصورة مباشرة يجب فتحها الان .

وبين ان” خسارة الموصل وصلاح الدين وفقدان ملايين الدولارات من أموال الشعب وانهيار الجيش العراقي، كلها تسبب بها نوري المالكي ويجب تقديمه للمحاكمة ومحاسبته على كل ذلك.

يذكر ان توترات إعلامية واتهامات تحدث بين الحين والأخر بين نواب من التحالف الكردستاني ونواب من دولة القانون جناح المالكي ، أخرها ما حدث من تصريحات واتهامات بين المالكي والبرزاني على خلفية إحداث الموصل .

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here