كنوز ميديا

قال النائب عن التحالف الوطني محمد كون ان الشعب العراقي قدم تضحيات كبيرة بسبب المؤامرات التي تحاك من قبل القوى الاستكبارية في محاولة منها لاعادة ترتيب الخارطة الاقليمية والمنطقة .

كون في حديث خص به “الاتجاه برس” واطلعت عليه وكالة “كنوز ميديا” ابدى استغرابه من تعامل بعض القوى الداخلية والشخصيات السياسية مع تلك الاتفاقات والمؤامرات بشكل يسهم من زيادة ساحة التضحيات التي يقدمها الشعب العراقي لافتاً الى ان كل العراق بكافة اطيافه هو جزء من المؤامرة والكل يقدم تضحيات ولا ننسى ما قامت به العناصر الارهابية المتمثلة بتنظيم داعش بحق الابرياء من الشيعة والشبك والايزيدية والمسيح والسنة من عشيرة البونمر وغيرها من العشائر في غرب ووسط العراق وكذلك الكرد.

وحمل كون عدة اطراف مسؤوليها عن ما يجري من مذابح في العراق منها خارجية ومنها داخلية داعياً بدورة الجميع الى رصد الصفوف وتشخيص السلبيات ومعالجتها ومحاربة الارهاب بكافة اشكاله .

يذكر بان عام 2014 عّد من الاعوام الاكثر دموية في العراق والذي سقط فيه ما يقارب 12282 مدنياً على الأقل حسب احصائيات للامم المتحدة في بيانها السنوي . وسقط معظمهم (قرابة 8500 شخص) في النصف الثاني من 2014، بعدما شن تنظيم داعش هجومه على مدينة الموصل .

وقال مراقبون بان العام الماضي 2014 فاق الاعوام 2006 و2007 التي كان العراق فيها على ابواب حرب اهلية بين مكوناته الاساسية من حيث عدد ضحايا المدنيين .

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here