كنوز ميديا

اكد ائتلاف تحالف القوى العراقية ، اليوم الاثنين ، ان هناك قوة كبيرة مجهزة من قبل وزارة الدفاع ستتوجه قريباً لتحرير مدينة الموصل  من زمر داعش وسيكون الدخول للمدينة من عدة محاور.

النائب عن تحالف القوى طالب عبد الكريم المعماري وفي اتصال هاتفي لقناة ” الاتجاه “واطلعت عليه وكالة “كنوز ميديا” اعلن ان هذه القوة مستعدة وجاهزة للقتال وسيكون دخولها للموصل من عدة محاور ، مبيناً ان جميع اهالي الموصل سيكونوا مستعدين في دعم اخوانهم من الشرطة والجيش والمتطوعون في تحرير مدينتهم من هذه العناصر .

وأضاف المعماري ان أهالي الموصل هم اسرى بيد داعش يعانون القتل والاغتصاب والاضطهاد والحالة الصحية المتدنية من نقص الغذاء والدواء وانقطاع التيار الكهربائي والماء على اغلب مناطق المحافظة اضافة للأحكام القاسية المفروضة عليهم كالجلد ودفع الغرامات المالية وغيرها من الأمور التعسفية .

وأشار إلى ان اهالي المحافظة  لديهم استعداد حقيقي لتطهير مدينتهم من هذه الزمر الارهابية  فقاموا بتشكيل افواج من شرطتها المحلية وبدؤا بالتدريب والاعداد في معسكرات اطلق عليها معسكرات تحرير الموصل  لمواجهة عناصر داعش وهي مستعدة لساعة الصفر.

وناشد المعماري وزارة الداخلية والدفاع والمجتمع الدولي  بتزويد هذه المعسكرات بالسلاح والعتاد والآليات لتتمكن من مسك الارض بعد طردهم لعناصر داعش .

يذكر ان عناصر داعش قد سيطرت في 10 حزيران 2014 على مدينة الموصل مركز محافظة نينوى، قبل أن توسع سيطرتها على مساحات واسعة من المحافظات السنية.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here