كنوز ميديا

بيان

: بسم الله الرحمن الرحيم

فقد كان الهجوم اللا(امني) و مداهمة البيوت ليلاً في العوامية و ضرب الناس و قتل الابرياء حتى الاطفال عملاً بشعاً اجرامياً لا تفسير له،الا أن آل سعود يريدون الانتقام من شيعة اهل البيت (ع) بخصوص المسيرات الليلية السلمية التي كان يقوم بها شباب العوامية و كانت مطالبهم حقوق المواطنة الشرعية في بلدهم و رفع الحظر و الحرمان عن حقوق المواطنة عنهم. و كان جزاؤهم في حينها من جلاوزة النظام ،الضرب و السجن و التعذيب و القتل بالرصاص ….

ان ممارسة القمع لا يعالج المشكلة و لا يكمم الافواه كما يحب النظام السعودي،بل تؤجج المشكلة. ولسنا نعلم لماذا تسكت منظمات حقوق الانسان عن مثل هذه الجرائم التي تتوالى مرحلة بعد اخرى على اتباع اهل البيت (ع) من قبل النظام السعودي و نظام آل خليفة. ((وسَیعلَمُ الّذینَ ظَلَموا أَی مَنقَلَبٍ ینقَلِبونَ)) النجف الاشرف-محمد مهدي الاصفي 29صفر1436

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here