كنوز ميديا

مع استمرار تفاقم مشكلة البطالة في العراق وعجز الحكومة ومؤسساتها عن ايجاد حلول لها نشطت مؤسسات خيرية وانسانية في البلاد واخذت على عاتقها توفير فرص عمل للعاطلين ومن هذه المؤسسات التي تميزت بعد «مؤسسة بركة الزهراء» التي تمكنت من تشغيل (18000) الف عاطل في القطاعين الحكومي والخاص.
وقال مدير قسم العلاقات العامة والاعلام في المؤسسة مصطفى الياسري ان المؤسسة تعمل بتوجه بعيد عن اي فكر او ميول دينية و سياسية ولاترتبط باي جهة او حزب بل جاءت لامتصاص جزء من البطالة وايجاد الحلول والعلاجات للحد من اثار البطالة السلبية.
واشارت الى ان المؤسسة استطاعت منذ تاسيسها في الاول من نيسان الماضي ولغاية الشهر الحالي ايجاد (18000) فرصة عمل للعاطلين من الجنسين من حملة الشهادة واصحاب المهن في القطاعين الحكومي والخاص.
ويضيف الياسري ان المؤسسة حصلت على فرص عمل بعقود واجور يومية من عدة وزارات وهناك تنسيق مع وزارات اخرها لاستحصال فرصة عمل جديدة. ولفت الياسري الى ان المؤسسة ستطلق قريبا حملة لتشغيل (10)الاف عاطل بالاضافى الى تشكيل لجنة لتوفير فرص العمل للنازحين قسرا من مناطقهم.
وبشان المردود الذي يعود على المؤسسة جراء توفير فرص العمل للعاطلين اكد الياسري نحن مؤسسة خيرة انسانية عملها خالي من الفائدة والربح المالي لان المنظمة تدعم ذاتيا من قبل رئيس المنظمة الاستاذ عامر الحسن وان اتساع نشاطات المؤسسة جاء بفعل سياسة الادارة الصحيحة التي يشرف عليها الاستاذ عامر حيث لدينا الان 4 فروع في بغداد في الكاظمية والكرادة والمنصور وبغداد الجديدة ولدينا كادر متخصص من اصحاب الشهادات والاختصاص لمقابلة العاطلين عن العمل وتحديد نوع العمل وتنظيم الدورات.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here