حددت اللجنة التحقيقية المتخصصة بالكشف عن أسباب سقوط مدينة الموصل، الأحد، الأسبوع المقبل موعدا لإعلان النتائج التي توصلت اليها، فيما أكدت أن تلك النتائج ستعلن أمام الرأي العام.

وقال عضو اللجنة شاخة اوان عبد الله   إن “اللجنة حققت مع ثلاثة أشخاص من أصل 30 لمعرفة ملابسات قضية سقوط الموصل بيد تنظيم داعش”، لافتا إلى أنها “ستحقق مع الشخصيات الأخرى على شكل وجبات خلال الأسبوعين الحالي والمقبل”.

وأضاف عبد الله أن “التحقيق سينتهي الأسبوع المقبل لكي يتم بعد ذلك الإعلان عن نتائجه أمام الرأي العام”، مبينا أن “اللجنة سترفع تلك النتائج إلى رئاسة مجلس النواب ومن ثم إلى القائد العام للقوات المسلحة حيدر العبادي”.

وكان رئيس مجلس النواب سليم الجبوري وجه، في وقت سابق، لجنة التحقيق بسقوط الموصل بضرورة تكثيف جهودها من أجل الكشف عن المسبب الرئيس بتلك الأحداث وإدانته، فيما أكد رئيس لجنة الأمن والدفاع البرلمانية حاكم الزاملي أن اللجنة مستمرة بجمع الأدلة والتحقيقات بهدف إحالة المقصرين إلى القضاء

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here