قال رئيس اللجنة الامنية في مجلس محافظة صلاح الدين علي فاضل , اليوم الخميس, ان قوات الحشد الشعبي هي من تمسك الاراضي التي يتم تحريرها.

فاضل في حديث خص به “الاتجاه برس” اكد ان اعضاء مجلس المحافظة وخلال اجتماعهم مع قيادة عمليات سامراء تم الاتفاق على الكثير من الامور الامنية واللوجستية لتحرير الاراضي خلال الفترة المقبلة, مبيناً ان الساعات المقبلة تشير الى التحضير لبدء العمليات العسكرية ضد زمرة داعش الارهابية في المناطق المحيطة بقضاء بلد.

واضاف ان فصائل المقاومة الاسلامية هي التي تشترك مع الاجهزة الامنية والحشد الشعبي في تحرير كامل محافظة صلاح الدين والقضاء على الزمر الارهابية ..

يذكر ان المقاومة الاسلامية كتائب حزب الله اعلنت انطلاق عملية “صولة الاباة” في المناطق المحيطة بقضاء بلد لتحرير 300 كيلو متر مربع من زمرة داعش الارهابية والتي بدأت على مرحلتين وتسير العملية بمنهجية وانسيابية عالية وكبيرة وكبدت عناصر داعش خسائر مادية وبشرية

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here