انتقدت دولة القانون المؤتمر الذي عقد في اربيل وصدرت بيان تلقت ” الاتجاه برس “نسخه منه جاء فيه: في الوقت الذي يشدد فيه ائتلاف دولة القانون على ضرورة تحشيد كل الجهد الوطني من جميع أبناء الشعب العراقي للحرب على الاٍرهاب وداعش وندعم جهود الحكومة والقوات المسلحة وابطال الحشد الشعبي في تصديهم لداعش نعلن تحفظنا على البيان الذي صدر عن المجتمعين في ما يسمى مؤتمر مكافحة الاٍرهاب والتطرف

ورفضنا الشديد لما ورد في كلمات بعض المتحدثين والتي اساءت لابطال الحشد الشعبي والجيش العراقي الذين لازالوا يقاتلون دفاعا عن كل أبناء الشعب العراقي ونؤكد دعمنا التام لهولاء الأبطال ونشد على أيديهم ومن اجل إيضاح الموقف نؤكد الثوابت التالية

اولاً: احترام الدستور والقضاء وعدم السماح بتحديهما وعقد هكذا مؤتمرات في الإقليم والمحافظات تحد سافر للدستور وثوابت العملية الديمقراطية والسياسية والقضاء وهو امر مرفوض

ثانياً: رفض اي خطاب طائفي وتحريضي

ثالثاً: رفض اي دعوات لتسليح اي فصيل اجتماعي خارج إدارة الحكومة واشرافها ونشدد على مبدأ حصر السلاح بيد الدولة

رابعاً: ندين دعوة الشخصيات المطلوبة للقضاء وحضور مثيري الفتن الطائفيه فيه

خامساً: ندعوا الجميع الى تغليب الروح الوطنية والابتعاد عن التحشيد الطائفي ونحذر اي محاولة من اي دولة للإخلال بسيادة العراق ووحدة أراضيه وأبناء شعبه .

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here