يبدو أن “سوني” سوف تعاني فترة أطول مع مخترقي خوادم الشركة، حيث نشر اليوم أحد المخترقين أنهم سيقدمون هدايا الكريسماس للمستخدمين بتسريبات جديدة، ولكن قالوا: إنهم لن ينشروا معلومات الموظفين إذا طلبوا رغبة منهم في إبعادهم عن أعين العامّة.

 

من الغريب هذا القلق المفاجئ على مصلحة الموظفين والأشخاص، ولكن ربما أدركوا أنهم بالفعل قد أضروا أشخاصا، ليس ممثلون أو مخرجون فقط ولكن بعض الموظفين بالفعل قد تضرروا ولا يريدون أن يتمادى الأمر، والبعض يقول: إنهم فقط يريدون أن يتمسكوا بشيء ضد سوني حتى لا تستطع التحرك بقوة.

 

و ادعّى مخترقو سوني أنهم سينشرون بيانات وملفات جديدة مثيرة مثل بعض نصوص الأفلام التي لم تصدر رسميا مسبقا وأيضا محادثات لبعض المشاهير.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here