أعلنت كتلة التغيير النيابية ، اليوم الخميس، عن تأييدها لتخفيض رواتب أعضاء مجلس النواب إلى النصف،اسوة بقرار مجلس رئاسة الوزراء ورئاسة الجمهورية  وفيما عزت السبب إلى الأزمة المالية التي يمر بها البلد  .

وقال عضو الكتلة حيدر مسعود في تصريح لـ الاتجاه برس” وأطلعت عليه وكالة “كنوز ميديا، إن “أعضاء كتلة التغيير النيابية تؤيد  تخفيض رواتب النواب إلى النصف، لشعورهم بالمسؤولية اتجاه الازمات التي يمر بها البلد ، مطالباً ان يشمل هذا القرار جميع أصحاب الدرجات الخاصة .

يشار إلى أن مجلس الوزراء العراقي، قرر في جلسته التي عقدها، الثلاثاء،(الثاني من كانون الأول 2014 الحالي)، تخفيض رواتب رئيس المجلس ونوابه وأعضائه بنسبة 50 بالمئة، مبيناً أن ذلك جاء بناءً على مقترح نائب رئيس مجلس الوزراء، بهاء الأعرجي.

كما قررت رئاسة الجمهورية العراقية، أمس الأربعاء (الثالث من كانون الأول2014)، خفض رواتب رئيس الجمهورية ونوابه الثلاثة بنسبة 50 بالمئة، مبينة أن القرار جاء “تقديراً لطبيعة الظرف المالي والاقتصادي الذي يمر به العراق”.

يذكر أن الرواتب والمخصصات العالية لكبار مسؤولي الدولة والنواب، طالما كانت مثار سخط العراقيين لاسيما في ظل “الفساد المستشري وضعف الخدمات”.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here