كنوز ميديا _ أعلن رئيس الوزراء العراقي، حيدر العبادي، الأحد، عن توقيعه أمراً ديوانياً لتشكيل قيادة عمليات نينوى لتحرير المحافظة من قبضة تنظيم “داعش” المتطرف.

وقال مكتب العبادي في بيان تلقت وكالة “كنوز ميديا” نسخة منه إنّ “رئيس الوزراء حيدر العبادي أعلن خلال جلسة البرلمان المنعقدة اليوم عن توقيعه على أمر ديواني بتشكيل قيادة عمليات لتحرير محافظة نينوى من تنظيم داعش”.

وبحسب البيان، أكد العبادي أن “القوات الأمنية بدأت بتحرير المناطق القريبة من الموصل وتمكنت من إبعاد الخطر عن بغداد”، لافتا إلى أن “عمليات تحرير محافظة الأنبار بدأت”.

وتؤكد مصادر أنّ قيادة العمليات الجديدة سيكون مقرها بالقرب من محافظة نينوى وتدير المعارك من هناك ومكونة من فرقتين عسكريتين وضمن تشكيلات جديدة.

وتشير إلى أنّ الفرقتين مجهزتان بأحدث الأسلحة والمعدات ومدربة تدريبات مختلفة عن باقي تشكيلات الجيش ويكون تحت قيادتها أبناء الموصل من المتطوعين لتحرير محافظتهم وشرطة المحافظة.

وفي مجال إصلاح المؤسسة العسكرية، كشف العبادي عن وجود 50 ألف اسم وهمي في أربع فرق عسكرية، نافيا وجود أي قوة أجنبية على الأرض، إلا لأغراض التدريب والمشورة.

1 تعليقك

  1. نتمنى من الاعلام العسكري وكذلك جميع الوسائل الاعلاميه بان لاياخذهم الحماس لتطهير الموصل من الداعشيين بان يقومو نشر اي معلومات عسكرية قديستغلها الدواعش وخلاياهم النائمة من هنا وهناك ليستعدو وياخذو احتياطاتهم للهجوم الموشوك عليهم لتحرير الموصل السليب من اياديهم النجسه،، فيجب ان تغلف حميع المعلومات العسكرية بالسرية التامة حتى تت

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here