كنوز ميديا _ دعا النائب عن ديالى رعد الدهلكي، السبت، الى تشكيل لجنة تحقيق برلمانية للوقوف على طبيعة الأوضاع في المناطق المحررة، مشيرا الى جود حملات تجريف واسعة للمنازل والبساتين الزراعية في ناحيتي السعدية وجلولاء شمال شرق بعقوبة، فيما حذر من حصول تغير ديمغرافي في تلك المناطق ما سيخلق مشاكل “معقدة”.

وقال الدهلكي إن “عصابات إجرامية تقوم بحملات تجريف للمنازل والبساتين الزراعية في مناطق عدة في ناحيتي السعدية وجلولاء (70 كم شمال شرق بعقوبة)، دون أي رداع أمني”، داعيا مجلس النواب الى “تشكيل لجنة تحقيق للوقوف على طبيعة الأوضاع في المناطق المحررة وإعادة الأسر النازحة لمنازلها وإيقاف سلسلة الانتهاكات التي حصلت في الفترة الماضية”.

وأضاف الدهلكي، أن “ما يحصل محاولة بائسة لتحقيق تغير ديمغرافي، معطياته ستكون كارثية وستؤدي الى خلق مشاكل معقدة”، معتبرا أن “مايحدث يمثل انتهاكا صارخا للقانون وتجاوزا لكل المعايير الإنسانية”.

يذكر ان النائب عن محافظة ديالى رعد الدهلكي قد اعتبر، أمس الجمعة (28 تشرين الثاني 2014)، أن 90% من عمليات الخطف داخل المحافظة تستهدف مكونا معينا، فيما أشار إلى أن من يقوم بتلك العمليات عصابات تتخذ عناوين عدة تهدف من خلالها إلى خلط الأوراق لتحقيق أجندة معنية.

1 تعليقك

  1. لا توجد مناطق اسمها جلولاء و سعدية !!!…. بل هى مناطق كوردي تم تعريبها فى زمن المجرم صدام الحفرة … يجب ازالة تعريب هذه البلدات و ارجاعها كوردية الى قزراباد ….

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here