كنوز ميديا

قُتل 133 شخصا وأصيب آخرون في اشتباكات بين عشيرتين تنتميان لقبيلة واحدة في ولاية غرب كردفان الغنية بالنفط في السودان، بحسب تقارير.

وأوضح مختار بابو نمر، الزعيم بقبيلة المسيرية، أن القتال نشب بين عشيرتي أولاد عمران والزيود بسبب خلاف على ملكية أرض.

واندلعت الاشتباكات في منطقة الكويك المتاخمة للحدود مع دولة جنوب السودان.

واستخدم الطرفان أسلحة ثقيلة في القتال، بحسب بابو نمر.

ونقلت وكالة فرانس برس للأنباء عن زعيم قبلي آخر قوله إن الاشتباكات مازالت متواصلة منذ يوم الأحد.

وقال الزعيم القبلي إنه “حتى هذه الليلة لا توجد قوات حكومية على الأرض للفصل بين المقاتلين.”

وكانت الحكومة السودانية قد سلّحت قبيلة المسيرية، ضمن قبائل أخرى، أثناء الحرب الأهلية.

 adnوتستخدم قبائل عدة أسلحتها ضد بعضها البعض في نزاع على الموارد.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here