كنوز ميديا 

قال رئيس تجمع أبناء العراق الأوفياء محمد الهايس، إن سياسيي الأنبار لم يكن لهم أي حضور في معاركنا، كما أنهم لم يدعموا معاركنا ضد الدواعش.

وأوضح الهايس  أن”أي نائب مرشح عن محافظتنا، لم يحضرفي ساحات المعركة، ولم يكن لهم أي دور فاعل في دعم معاركنا ضد العصابات الداعشية”.

وتخوض عشائر محافظة الأنبار والقوات الأمنية بمساندة الحشد الشعبي حربا طاحنة ضد العصابات الداعشية لتطهير الاراضي المغتصبة من دنسهم.

وأضاف أن “عشائر محافظة الأنبار والقوات الأمنية مستمرة في حربها ضد الدواعش، لحين تطهير المحافظة بصورة كاملة”.

وأعلن رئيس مجلس محافظة الأنبار صباح الكرحوت، يوم أمس الأربعاء، مقتل 100 داعشي خلال الـ24 ساعة الماضية، في عملية تطهير بعض المناطق داخل مركز مدينة الرمادي، نفذتها القوات الامنية وباسناد والحشد الشعبي والعشائر.

1 تعليقك

  1. سبحان الله ومجرد ان تنظر الى وجووه المطلق او اياد علاوي من اول وهله فتجد فيها ال المكر والاحتيال والخبث وهو دليل على ماقامو به وماسيقومون به مستقبلا

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here