كنوز ميديا

أكد المشرف على المقاتلين الأيزيديين في مدينة الموصل محما خليل، الأربعاء، أن العصابات الداعشية تنتشر حاليا في ثلاث مناطق رئيسة محاذية لجبل سنجار، مبينا أن الدواعش يخططون لشن المزيد من الهجمات على الجبل.

وقال خليل إن “الدواعش يتواجدون في المنطقة الغربية لجبل سنجار في قريتي سكينية ورمبوش، ومن الجهة الشمالية للجبل، فضلا عن  مركز قضاء سنجار في مجمعات العروبة والقادسية والتأميم وحطين“.

وصدَ المقاتلون الأيزيديون وقوات البيشمركة المتواجدة في جبل سنجار أول يوم أمس هجوما للعصابات الداعشية من عدة محاور لاستهداف العوائل الأيزيدية المحاصرة وتنفيذ مجزرة بحق الأبرياء ، كالمجازر التي نفذوها خلال الأشهر الماضية في المدينة.

وأوضح خليل أن “العصابات الداعشية تخطط مجددا لمهاجمة الجبل وتنفيذ مجزرة بحق العوائل الأيزيدية المحاصرة”. داعيا “الحكومة الاتحادية إلى تقديم المساعدة العسكرية العاجلة للمقاتلين الأيزيديين بالأسلحة والأعتدة وتكثيف الطلعات الجوية لاستهداف المناطق التي يتحصن فيها الارهابيون“.

وتمكنت قوات البيشمركة وقوات مكافحة الارهاب وعناصر العشائر من تحرير ناحية ربيعة في الموصل وقتل أكثر من 100 عنصر من داعش بعملية أمنية ما تزال متواصلة لتطهير باقي المناطق التي تخضع تحت سيطرة الدواعش.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here