كنوز ميديا _ اوعز محافظ بغداد علي التميمي بتوفير احتياجات فتاة ايزيدية نجت من مجزرة ذبح افراد اسرتها جميعا في قضاء سنجار.

وقال مصدر ايزيدي مطلع ان “محافظ بغداد علي التميمي التقى بفتاة ايزيدية نجت من مذبحة راح ضحيتها جميع افراد اسرتها، قبل ان تنجو من قبضة التنظيم الارهابي بعد بقائها 50 يوما في احد معتقلاتهم”.

واضاف “تم بيعها كسبية الى احد الشخصيات العراقية، وقام الاخير بايصالها الى اقرباء لها”.

وبحسب المصدر فان “التميمي اوعز بتوفير سكن ملائم لها، وتحمّل كلفة علاجها النفسي جراء ما مرت به من محنة، مع توفير حماية لها”.

وسيطر تنظيم داعش على معظم اجزاء قضاء سنجار (124 كلم غرب الموصل) والذي يقطنه اغلبية من الكورد الايزيديين في الثالث من آب المنصرم.

وارتكب المتشددون مجازر بحق السكان من الأقلية الايزيدية واختطفوا مئات النساء وباعوهن في أسواق سوريا والعراق كسبايا.

اترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here